إقتصاد و أعمال

في حوار حصري لجريدة “علّيسة”: السيّد رياض شرشير (رئيس جمعيّة أسترا بمدينة ليون) يقدم جملة من التوضيحات

على هامش انعقاد اللقاء الذي احتضنه مقرّ القنصليّة التّونسيّة العامّة بمدينة ليون الفرنسيّة هذا الأسبوع، خصّ السيّد “رياض شرشير” رئيس جمعية “استرا” العالمية بمدينة ليون ورجل أعمال، جريدة “عليسة” بتصريح صحفي قدّم من خلاله معلومات تفصيلية تتعلّق بأهداف الجمعيّة ولقاء ليون، لافتا إلى البرامج المستقبليّة، لا سيما اللقاء الذي ستستضيفه تونس الاسبوع المقبل بمشاركة ممثلين عن 85 دولة، وبحضور الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند.

وأفاد السيّد “رياض شرشير” أنّ اللقاء هو الأوّل من نوعه الذي جمع زهاء 85 قنصل موجودين بمدينة ليون، منهم 15 قنصلا عامّا و70 قنصلا شرفيّا يمثّلون مجموعة من البلدان، مشرا إلى أنّ الهدف كان أساسا التأكيد على تحديد موعد لعقد اجتماع دوري كلّ 3 أشهر يشمل الجمعيّات وممثليها من الفاعلين الاقتصاديين والمستثمرين وكذلك القناصل بمدينة ليون والذين يمثّلون السّلك الدبلوماسي، وذلك من أجل إنشاء علاقات متينة تمكّن من تبادل الآراء والأفكار والخبرات في شؤون الاقتصاد وفي مجال الاستثمار.

وذكر رئيس جمعية “استرا” العالمية بمدينة ليون أنّ اللقاء الذي جرى بالقنصليّة التونسيّة العامّة بليون بحضور مجموعة من القناصل وبإشراف دبلوماسيين تونسيين يأتي خدمة للاستثمار في تونس، مؤكّدا أنّ جمعيّة “أسترا” حريصة على إنجاح المؤتمر الدولي الذي ستحتضنه تونس خلال الأسبوع القادم، والذي سيقدّم مجمل المشاريع التي ستنجز في الفترة 2016-2020.

وأكّد السيّد “رياض شرشير” أنّ 1700 شركة فرنسيّة موجودة على الخطّ من أجل تحقيق هذه الأهداف، وأنّ جمعيّة “أسترا”، وبصفته الشخصيّة أطلع هذه الشركات على إمكانيات وفرص الاستثمار في تونس والكفاءات الموجودة التي يمكن التعويل عليها للغرض.

0
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ.
إغلاق