عـــــــاجـــــل
ثقافة و فنون

هشام رستم في ذمّة الله

توفي اليوم الثلاثاء 28 جوان 2022، الممثل القدير هشام رستم عن سنّ تناهز الـ 75 عاما، وعُثر على الفقيد داخل منزله، مفارقا للحياة وفق ما نقله مصدر من الحماية المدنية بعد أن أبلغها أحد جيران الفقيد، والتي تنقلت صحبة وحدات أمنية على عين المكان.

ويُعد الراحل من بين أهم نجوم السينما والتلفزيون في تونس، حيث شارك خلال مسيرته الفنية في أبرز الأعمال السينمائية التونسية.

وقد ولد هشام رستم في تونس العاصمة سنة 1947 وزاول تعليمه الابتدائي والثانوي في المدرسة الصادقية قبل أن يلتحق بجامعة السوربون في فرنسا لمواصلة دراسته الجامعية ومنها إلى معهد الدراسات العليا للسينما.

وتزامنت عودته إلى تونس سنة 1988 مع انطلاق مسيرته الفنية في عالم السينما والدراما.

شارك الفقيد في عشرات الأعمال الدرامية والسينمائية التونسية والعالمية، ومن أهم أفلامه صفائح من ذهب وصمت القصور والسيدة والتلفزة جاية وزهرة حلب الذي يُعد من بين آخر أعماله السينمائية (سنة 2016).

وللتلفزيون في مسيرة الفقيد نصيب كبير، حيث شارك في أبرز المسلسلات الرمضانية منذ التسعينات ومن بينها الناس حكاية وحسابات وعقابات ويوميات إمرأة وتاج الحاضرة ونجوم الليل وأولاد مفيدة ومشاعر. كما شارك في عدة أعمال مسرحية.

وأسّس هشام رستم في 2017 مهرجان الموسيقى الصوفية ”روحانيات” التي انتظمت أولى دوراته في جهة نفطة من ولاية توزر بالجنوب التونسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ أو الطباعة.

يمكنكم أيضا متابعتنا على صفحتنا على الفيس بوك