عـــــــاجـــــل
مجتمع و قضايا

مركز حرس المحمدية الجنوبية والشمالية يضربان بقوة في انجاح سلسلة من السرقات.

تمكنت فجر اليوم فرقة الأمن العمومي للحرس الوطني صحبة مركزي حرس المحمدية الشمالية والجنوبية بحرفية كبيرة من استرجاع سيارة محل سرقة في وقت وجيز. وفي نفس السياق تكاثرت عمليات السرقة للمنازل وكذلك المؤسسات مما جعل إيلاء الموضوع الأهمية الازمة وبعد مراجعة النيابة العمومية ببن عروس التي أذنت بدورها بمداهمة الأماكن المشبوهة.

وأفادت مصادرنا ان اعوان مركز حرس المحمدية الجنوبية والشمالية نجحوا في عمليات نوعية من المداهمات من القاء القبض على شخصين من ذوي السوابق العدلية أصيلي الجهة روعوا الأهالي والمارة وحجز لديهم كمية كبيرة من المسروق قدرت قيمته الجملية بحوالي ثلاثون ألف دينار. ويتمثل المسروق في أجهزة اعلامية وشاشات تلفاز كبيرة الحجم تم سرقتها من أحد المؤسسات التربوية. فتم اقتيادهم الى مقر الوحدة المذكورة وتحرير محضر عدلي في شأنهم واحالتهم على أنظار العدالة للنظر في شأنهم.

وهنا تجدر الاشارة ان هذه العملية لاقت استحسان الأهالي اللذين عبروا بدورهم عن شكر الأعوان والمواصلة على هذا المنوال لتخليصهم من هذه الآفة التي أصبحت كابوسا ومصدر ازعاج لهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يمكنكم أيضا متابعتنا على صفحتنا على الفيس بوك