عـــــــاجـــــل
نجاح ديواني جديد في إحباط تهريب أقراص مخدّرة طائرة جديدة للخطوط الجوّية التّونسية بسام معطر:الهيئة العليا للانتخابات اكتفت بالسهر على تنفيذ المراسيم ذات العلاقة بالمسار الإنتخابي الكشف عن منظّم هجوم جسر القرم والمتواطئين معه شركة أوريدو تونس تعلن عن شعارها الجديد "طور عالمك" وعن علامتها التجارية بحلّتها الجديدة دورة تكوينية لفائدة 20 شابة من 15 دولة حول تربية الأحياء المائية بالبحر الأبيض المتوسط و البحر الأسو... رئيسة الحكومة تشرف على افتتاح الصالون الدولي للاختراع والبحث والتجديد "Tunisia Ticad Innovation 2022... النادي الرياضي للحرس الوطني يحتفل بخمسينيته بعرض الزيارة رئيس غرفة التجارة و الصناعة التونسية اليابانية:الكتاب الأبيض يعتبر أكبر مكسب يسبق تظاهرة تيكاد 8 مدير عام ديوان التونسيين بالخارج "محمد المنصوري":تحويلات التونسيين بالخارج تمثل 20% من الاحتياطي الو... تحت إشراف وزيرة التجهيز والإسكان ووزيرة البيئة : توقيع اتفاقية شراكة بين وزارة التجهيز والإسكان ومرك... تفاصيل برنامج ندوة طوكيو الدولية للتنمية في افريقيا تيكاد تونس 2022
تكنولوجيا

انخفاض صوت الهاتف .. ما السبب؟

كشف خبير في تقنية المعلومات والتحول الرقمي، أن تطبيق “ماسنجر” التابع لـ”فيسبوك” يمكن أن يؤدي إلى خفض صوت الهاتف المحمول.

وأوضح مهندس المعلومات المصري إسلام غانم، إن “ما يحدث في سماعات بعض الهواتف مشكلة تسبب بها تطبيق ماسنجر، وهو ما جعل كثيرين يشكون انخفاض صوت هواتفهم دون فهم ما يحدث”.

وأضاف: “السبب نوع من الضغط سببه التطبيق على سماعة الهاتف المحمول، مما يترتب عليه انخفاض صوتها وتراجع كفاءتها”، وقال إن “إعادة تشغيل الهاتف كفيلة بحل المشكلة”.

ونصح غانم مستخدمي التطبيقات باتخاذ الحيطة عند الموافقة على سياسة الخصوصية التي تطلبها، التي قد تشمل القدرة على النفاذ إلى الصوت والكاميرا وجهات الاتصال وغيرها.

وتابع: “معظمنا يوافق على سياسات الخصوصية دون الاهتمام بما يترتب عليها. يجب فهم ما نوافق عليه لأن بعض البنود تخترق خصوصيتنا بشكل كبير ويمكنها أن تسبب المشاكل لنا”.

ولفت غانم إلى أن “فيسبوك يتوسع كثيرا على حساب جودة الخدمة أحيانا. تحدث في ماسنجر بعض المشاكل مثل خلل الصوت داخل التطبيق، وهي مشكلة ظهرت مؤخرا ومستمرة في بعض الهواتف بلا حل حتى الآن”.

واعتبر أن “إدارة الشركة استغلت الانتقال إلى التقنية الجديدة في تغيير الاسم إلى ميتا لتجنب الكثير من المشاكل التي تعرضت لها بشأن الخصوصية وتسريب البيانات. اسم فيسبوك خُدش فأرادت الإدارة تغييره حتى يتعامل المستخدمون مع اسم جديد وصورة ذهنية جديدة عن هذه المنصة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ أو الطباعة.

يمكنكم أيضا متابعتنا على صفحتنا على الفيس بوك