عـــــــاجـــــل
"فود تراك تونسي… مشروعك بين ايديك" مبادرة شبابيّة متميّزة تأمل تفاعلا من السلط المعنيّة: اسكندر الشريقي لجريدة عليسة الإخبارية: تونس بحاجة للتوظيف السليم للذكاء الاصطناعي مندوبية تونس 2 للتربية تكشف نتائج مسابقة تحدي القراءة العربي في نسختها الثامنة قابس تحتضن الدورة 2 من مهرجان ريم الحمروني للثقافة تحت شعار "ويستمر الوفاء" مدينة العلوم بتونس تحتضن الندوة الوطنيّة حول «التّبذير الغذائيّ في تونس» تونس تستضيف المؤتمر العربي للإكتواريين 2024 تنظيم ورشة عمل حول مخرجات برنامج التعاون الفني الخاص بدعم الاتفاقيات التجارية مع إفريقيا المبرم مع ا... إحداث قنصلية تونسية جديدة بمدينة بولونيا الإيطالية الاحتفاظ بموظفين إثنين من الخطوط التونسية وزير الخارجية يدعو إلى ترحيل جثمان عادل الزرن في أقرب وقت: الخطوط التونسية تستعد للموسم الصيفي:إعادة فتح الخطوط والترفيع في عدد الرحلات وتعزيز الأسطول: ستارويل تفتتح محطة بنزين جديدة في حدائق المروج/نعسان:
غير مصنف
أخر الأخبار

ذكرى محمد تعود إلى المسرح بتونس: “تذكر ذكرى” يعيد إحياء أسطورة الغناء العربي:

بعد عقدين من الزمن على رحيلها، ستعود الفنانة التونسية الراحلة ذكرى محمد إلى المسرح مجددًا بفضل تقنية الهولوغرام. تحت شعار “تذكر ذكرى”، سينتظم حفل تكريمي في المسرح البلدي بالعاصمة التونسية يوم الخميس 6 جوان المقبل.

العودة بالهولوغرام:

تقنية الهولوغرام، التي تستحضر صورًا ثلاثية الأبعاد للفنانين الراحلين باستخدام أشعة الليزر، ستجعل ذكرى محمد تبدو وكأنها حية أمام الجمهور. هذه التقنية، التي استخدمت سابقًا لإحياء حفلات لفنانين مثل عبد الحليم حافظ وأم كلثوم، ستتيح لمحبي ذكرى محمد فرصة استعادة صوتها ورؤيتها على المسرح.

مسيرة حافلة:

ذكرى محمد، التي بدأت مسيرتها الفنية في ثمانينات القرن الماضي، أصبحت واحدة من أبرز الأصوات الغنائية في تونس والعالم العربي. أغانيها مثل “يوم ليك ويوم عليك”، “الله غالب”، و”قالوا حبيبك مسافر” لا تزال تتردد على ألسنة محبيها وتحصد الملايين من المشاهدات على منصات مثل يوتيوب.

تفاصيل الحفل:

أعلنت السيدة راضية زويوش صديقة الراحلة ذكرى عن تنظيم الحفل بتقنية الهولوغرام بمناسبة الذكرى العشرين لرحيل ذكرى محمد. سيشارك في الحفل أيضًا الفنانتان التونسية هالة المالكي وأسماء الأزرق من أصول مغربية صحبة فرقة موسيقية يقودها المايسترو سمير الصغيّر. سيروي الحفل مسيرة ذكرى الطويلة والثرية منذ بداياتها في تونس، مرورًا بإشعاعها في ليبيا ومصر ودول الخليج.

إحياء ذكراها:

ذكرى محمد، التي توفيت في سن السابعة والثلاثين في حادث مأساوي بالقاهرة، تركت بصمة كبيرة في عالم الغناء. أغانيها مثل “إلى حضن أمي” تظل رمزًا للحب والحنين وتبث في الإذاعات المحلية، خاصة في المناسبات التي تحتفي بالأم. نجاحها الكبير في تونس ومصر والخليج جعلها واحدة من أبرز فنانات جيلها.

سيكون هذا الحفل بتقنية الهولوغرام فرصة لمحبي ذكرى محمد للاحتفاء بذكراها واستعادة صوتها وحضورها، ليظل إرثها الفني حيًا في قلوب جمهورها العريض.

تباع التذاكر في شباببك المسرح البلدي بتونس وعلى موقع Teskerti.tn

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ أو الطباعة.

يمكنكم أيضا متابعتنا على صفحتنا على الفيس بوك