عـــــــاجـــــل
160 طن من الأكسجين السائل من السعودية لتونس حظر التجول لمجابهة تفشي كورونا التيار الديمقراطي يعلن رفضه للإستشارة الوطنية وخارطة الطريق تأبين الشهيدين النقيب البشير السعيداني والنقيب واثق نصر رئيسة الحكومة في زيارة لمستشفى عزيزة عثمانة تمتيع 1302 محكوما عليهم بالعفو الخاص إلغاء القطارات الإضافيّة ليلة رأس السّنة ابتداء من 01 جانفي : إعادة فتح المنصة الالكترونية الخاصة بالمنح الاستثنائية لفائدة المؤسسات السياحية حركة النهضة : اختطاف نور الدين البحيري إنهاء مهام والي تونس فتح تحقيق في وفاة الباجي قايد السبسي وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي منوبة : حجز قرابة 47 ألف بيضة محتكرة رئيس الجمهورية يستقبل رئيسة الحكومة الشروط الجديدة للدخول للتراب التونسي مع انتشار متحور "أوميكرون" البيض متوفر في رمضان بأسعار مناسبة وزارة تكنولوجيات الاتصال تضع خدمة جديدة لتسهيل الحصول على جواز التلقيح مطالب بكشف هوية مخططي الاغتيالات في تونس بعد تصريحات قيس سعيد رئيسة الحكومة تستقبل وفدا عن هيئة المهندسين المعماريين رئيس الجمهورية يستقبل السيد مالك الزاهي وزير الشؤون الاجتماعية رئيس الجمهورية يشرف على مهرجان توديع سرية التدخل السريع الرئيس قيس سعيد يوجه كلمة للشعب التّونسي زغوان : حادث مرور كاد أن يكون كارثي مسلح حاول اقتحام وزارة الداخلية رئيس الجمهورية يشرف على موكب إحياء الذكرى السادسة لاستشهاد أعوان الأمن الرئاسي الاتحاد العام للشغل يدعو إلى انتخابات مبكرة قيس سعيّد يؤكد على "وحدة الدولة" قرض وهبة من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار لتحسين أداء الستاغ ورقمنتها اتفاقية استثنائية مع قناة حنبعل لاستئناف البث تعيينات جديدة صلب وزارة الداخلية نحو تنظيم حملة للتطعيم ضد كورونا لفائدة المتخلفين عن الجرعة الثانية الحكم بسنة سجنا مع النفاذ العاجل في حق زهير مخلوف إجراءات جديدة للفحص الفني الانطلاق في تطعيم الأطفال من الفئة العمرية 12-15سنة تونس تتسلّم سيّارات إسعاف جديدة معلمة تونسية أمام القضاء بسبب ملاحظة "سيئ جدا ". نحو ارتفاع أسعار “الفريب” رفيق عبد السلام يصف تونس بالغبيّة سياسيا أريانة : انفجار بإحدى العمارات نتيجة لتسرب الغاز إصدار بطاقة جلب دولية في شأن منصف المرزوقي بنزرت : موسم قياسي في إنتاج الزيت والزيتون تفاصيل انفجار منزل ابن سينا الحرس الوطني : إحباط 10 عمليات اجتياز للحدود البحرية خلسة و نجدة و إنقاذ عدد 158 نفرا تعمدوا الاستع... سليانة : انطلاق مشروع حقيبة حقوق النساء ضحايا العنف تحت شعار منيش وحدي قريبا: تعيين العقيد لطفي القلمامي على راس احدى التمثيليات الديبلوماسية بالخارج رئيس الحكومة هشام المشيشي يؤدي زيارة غير معلنة الى مقر الوحدة المختصة للحرس الوطني ببئر بورقبة قيس سعيد في زيارة غير معلنة للمنطقة العسكرية العازلة ومشاركة قادة من الضباط في مأدبة افطار رئيس الحكومة يشرف على موكب الاحتفال بعيد الشغل القرارات الجديدة المعلن عنها للجنة العلمية لمجابهة كوفيد19 المشيشي : استبعاد امكانية الرجوع الى الحجر الصحي الشامل
تكنولوجيا

المفوضية الأوروبية تستأنف قرار المحكمة العامة الناقض لتغريم آبل 15 مليار دولار

اقرأ في هذا المقال
  • سيد نفسه من لا سيد له
  • نحن أحرار بمقدار ما يكون غيرنا أحرارا
  • ليس من المنطق أن تتباهى بالحرية و أنت مكبل بقيود المنطق
  • حيث تكون الحرية يكون الوطن
  • ليس من المنطق أن تتباهى بالحرية و أنت مكبل بقيود المنطق
  • إذا تكلمت بالكلمة ملكتك وإذا لم تتكلم بها ملكتها

يبدو أن المفوضية الأوروبية لم تستلم لقرار المحكمة العامة الصادر منتصف جويلية الماضي 2020 والقاضي بنقض قرار تغريم شركة آبل 15 مليار دولار على إثر ادعاءات بتهرب ضريبي في الحدود الأيرلندية.

حيث أعلنت المفوضية الأوروبية اليوم تقديمها طلب استئناف حكم المحكمة العامة الأوروبية الذي أقرته لصالح شركة آبل وإعفائها من الغرامة المقرة عليها من المفوضية منذ عام 2016.

وفي البيان الرسمي قالت المفوض الأوروبي Margrethe Vestager أن المفوضية قامت بهذه الخطوة من باب اعتقادها الراسخ بأن كسر قانون الضرائب جاء لصالح شركة على حساب منافسيها، والذي بدروه يعتبر انتهاك لقوانين المنافسة العادلة داخل الاتحاد الأوروبي.

حيث من المفترض في حال سريان الاستئناف أن تتم جلسات الاستماع في قاعات محكمة العدل الأوروبية التي تأتي على نفس المستوى القضائي للمحكمة الأوروبية العليا.

من جانبها ردت شركة آبل عبر بيان رسمي على هذه الخطوة قائلة بأنها ستراجع قرار الاستئناف الأخير، مع كونها ترى قرار المحكمة العامة الصادر يوليو الماضي نهائيًا.

وأضاف الناطق باسم الشركة أن المحكمة كانت قد ألغت قرار المفوضية الأوروبية بشكل قطعي في شهر جويلية والحقائق لم تتغير منذ ذلك الحين، موضحًا أن القضية لم تتعلق أبدًا بكم الضرائب التي تدفعها آبل أكثر منه للمكان الذي يتوجب دفعها فيه.

والواضح في حقيقة الأمر أن هذه القضية المتعلقة بأكبر الشركات التفنية ربحية في العالم والتي حققت رقمًا قيسيًا في قيمتها السوقية منذ فترة وجيزة لن تمر مرور الكرام، وقد تستمر صولاتها في المحاكم لوقت أطول في ظل معاناة اقتصادات عالمية من أزمة حقيقة خلال جائحة كورونا التي ما تزال تلقي بظلالها على دول كبيرة وعلى رأسها دول القارة الأوروبية.

زر الذهاب إلى الأعلى

يمكنكم أيضا متابعتنا على صفحتنا على الفيس بوك