إقتصاد و أعمالالأخبار الوطنية

بمشاركة الجمعية الدولية للإستثمار “أسترا”: اجتماع رجال أعمال بالقنصليّة العامّة التونسيّة بـ “ليون”

في وقت تعدّ فيه تونس العدّة لاستضافة “الندوة الدوليّة لدعم الاقتصاد والاستثمار” يومي الثلاثاء 29 و30 من نوفمبر 2016، احتضنت مساء أمس القنصليّة التّونسيّة العامّة بمدينة ليون الفرنسيّة ملتقى موسّعا لرجال أعمال ومستثمرين بمشاركة جمعيّة “أسترا العالميّة”، وبحضور مكثّف لإعلاميين من ذوي الاختصاص.

ومثّل الملتقى الذي أشرف عليه القنصل العام التونسي بليون “عادل بن لاغة” فرصة للتعريف بمزايا الاستثمار واستكشاف الفرص الاستثمارية، وبالضرورة القصوى لدفع المشاريع الاستثمارية والإحاطة بالمستثمرين ومرافقتهم وكذلك تحفيزهم على بعث مشاريعهم في تونس.

من ناحيته، قدّم رئيس الجمعيّة الدوليّة للاستثمار “أسترا” توضيحات عن عمل الجمعيّة وأهدافها وما حققته من أجل النهوض بالاستثمار في عدد من البلدان والمساعدة من أجل خلق الفرص الاستثمارية في مناطق عديدة عبر العالم.

ويأتي تنظيم هذا الملتقى في وقت مناسب ودقيق في الوقت نفسه لا سيما وتونس مقبلة على احتضان مؤتمر الاستثمار العالمي الذي تراهن عليه الحكومة التونسيّة لتحريك الاقتصاد ودفع عجلة الاستثمار، كما تعوّل عليه فئات واسعة من الطبقة السياسيّة والفاعلين الاقتصاديين ومن مكونات المجتمع التونسي، ويرى فيه كثير من المواطنين بصيص أمل جديد لإخراج تونس من أزمتها الاقتصادية الراهنة.

وشارك في فعاليّات الملتقى عدد من قناصل الدول الأجنبيّة المعتمدين بمختلف القناصل المتمركزة بمدينة ليون.

وجدير بالذكر أنّ جمعيّة “أسترا” هي مجموعة استثماريّة رائدة في قطاعات الماليّة والعقارات والاتصالات، وفي المشاريع الصناعيّة والزراعيّة والإنشاءات.

0
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ.
إغلاق