غير مصنف

إطلاق منصة “المرأة الريفية” للنهوض بالوضعية الإجتماعية للنساء الريفيات





آمنة حفظ الله 




ينظم مركز المرأة العربية للتدريب والبحوث “كوثر” بالتعاون مع CIHEAM Bari والوكالة الإيطالية للتعاون والتنمية، تظاهرة إطلاق منصة “المرأة الريفية”، وذلك يوم الثلاثاء 14 جوان 2016 بداية من الساعة التاسعة صباحا بنزل غولن توليب المشتل بتونس العاصمة بإشراف وزيرة المرأة والأسرة والطفولة سميرة مرعي.
وتندرج هذه التظاهرة في إطار مشروع تعزيز إدماج النوع الاجتماعي في التنمية الريفية المستدامة والأمن الغذائي “GE.MAI.SA”. 

تعتبر هذه التظاهرة فرصة للتعرف على هذا المشروع النموذجي التي تنفذ تونس ومصر ولبنان، فإطلاق المنصة الإلكترونية التفاعلية حول “المرأة الريفية”تمثل إحدى أهم مكونات المشروع.
 وهي تمكّن بدورها من النفاذ إلى قاعدة بيانات شاملة للدراسات والأبحاث والمشاريع والخبراء والمؤسسات العاملة في مجال النهوض الوضعية الإجتماعية للنساء الريفيات.
هذا المشروع النموذجي هو فضاء لتبادل المعلومات وجمع البيانات ورفع مستوى المعرفة بهدف تعزيز الظروف الملائمة لتحسين مشاركة المرأة وتعزيز دورها في برامج التعاون . 
وستساعد على النهوض بأدوار النساء في منطقة البحر الأبيض المتوسط والشرق الأوسط لاسيما في إدارة الموارد الطبيعية والأمن الغذائي من خلال التعزيز المؤسسي وستسمح المنصة أيضا بنشر  أفضل التجارب عن الاستثمار النسائي في شمال أفريقيا والشرق الأوسط، وذلك على المستويين الوطني والدولي.
  
فمبادرة GEMAISA هي شبكة – برنامج لإنتاج المعرفة والبيانات  والأدوات  والبحوث و والإجراءات الرائدة لتمكين المرأة الريفية في ثلاث بلدان من منطقة البحر الأبيض المتوسط، تجمع بين الحوار السياسي مع مؤسسات التنمية الريفية، والمساعدة الفنية على المستوى المحلي و المركزي ، ودعم إدماج حقوق المرأة. 
ويتمثل الهدف النهائي من هذا البرنامج في خلق نموذج جديد متعدد الأبعاد لتمكين المرأة الريفية في منطقة البحر الأبيض المتوسط .

0
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ.
إغلاق