عـــــــاجـــــل
الأخبار الوطنية

النقابة الوطنيّة للمكلفين بالإعلام والإتصال العمومي تستنكر حملة المزايدات على الصحفيين

أصدرت البارحة النقابة الوطنيّة للمكلفين بالإعلام والاتصال العمومي بتونس بلاغا أكدت فيه أن هنالك حملة المزايدات بشكل هجين يجانب الواقع ويقوده البعض من الدّخلاء على مهنة الصّحافة والاتصال والمقحمين في منابر إعلام موجّهة لا تتوخّى الدقّة والحرفيّة ولا تبني آراءها ومواقفها على الموضوعيّة والحياديّة، حيث تعمد “هذه المنابر” إلى تشويه صورة “المكلفين بالإعلام والإتّصاليين” دون وجه حقّ وخلافا للصّيغ والمعايير والأخلاقيّات المتعارف عليها المعتمدة في مجالي الصّحافة والاتصال.
كما تعلم “النقابة” في بيانها كلّ مكونات المجتمع المدني والرأي العامّ التّونسي أنّ مؤسساتنا الرّسميّة تحتكم على اتصاليين من ذوي الكفاءة والمهارات العالية التي تستفيد منها مختلف مؤسسات الدولة انطلاقا من الرئاسات الثلاث مرورا عبر الوزارات والمنشآت وجميع مؤسسات الدولة الرسميّة، المركزيّة منها والجهويّة والمحليّة، فضلا عن كون هذه الطاقات الاتصالية إسهاماتها واضحة في تبليغ المعلومة الواضحة والدقيقة والحينيّة إلى مختلف وسائل الإعلام العمومي والخاصّ ووضعها على ذمّة جميع الزملاء الصحفيين دون استثناءات.
كما تدعو “النقابة” حسب نص البلاغ كافة منظوريها من المكلفين بالإعلام والاتصال إلى مواصلة العمل والبذل وتغليب مصلحة تونس، وصمّ الآذان عن مثل هذه التّرهات التي تستهدفهم وغرضها التقليل من شأن مستوياتهم الأكاديميّة وقدراتهم المهنيّة، وذلك لغاية التهميش وإثارة القلاقل والنيل من المجهودات التي يؤدّونها، هذا وسيجتمع مكتب النقابة في الأيّام القليلة المقبلة لاتخاذ الإجراءات المناسبة التي من شأنها أن توقف مثل هذا التجنّي غير القانوني واللاّأخلاقي على المكلفين بالإعلام والاتصال .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

يمكنكم أيضا متابعتنا على صفحتنا على الفيس بوك