غير مصنف

اتفاق لخروج نحو أربعة آلاف مسلح ومدني من بينهم جهاديون من جنوب دمشق

تم التوصل إلى اتفاق يتم بموجبه خروج أربعة آلاف مسلح ومدني، من كافة الجهات الرافضة لاتفاق المصالحة في المنطقة الجنوبية، (الحجر الأسود، وحي القدم، ومخيم اليرموك) وبينهم عناصر من “جبهة النصرة” وتنظيم “الدولة الإسلامية”. وسيبدأ تنفيذ المرحلة الأولى من الاتفاق بخروج المسلحين غدا السبت “لتكون وجهتهم الرقة، ومارع (شمال حلب).
ويأتي هذا الاتفاق بعد فشل أربع مبادرات خلال العامين الماضيين، وفق المصدر الحكومي.


وينص الاتفاق، بحسب مصادر عدة، على خروج هؤلاء المسلحين وعائلاتهم ومدنيين آخرين راغبين بالمغادرة من مناطق الحجر الأسود وحي القدم ومخيم اليرموك جنوب العاصمة دمشق.


وينص في مرحلته الثانية على “إزالة السواتر الترابية وتسوية أوضاع المسلحين (الذين فضلوا البقاء) وتأمين مقومات الحياة وعودة مظاهر مؤسسات الدولة وتحصين المنطقة ضد الإرهاب.

0
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ.
إغلاق