غير مصنف

في ذكرى احياء المولد النبوي الشريف : القيروان تلبس حلة الزينة و تبهر الزوار و مجلس النواب







في ذكرى احياء المولد النبوي الشريف: القيروان تلبس حلة الزينة و تبهر الزوار و ” محمد الناصر ” و “عبد الفتاح  مورو ” في الموعد.
منذ ايام و القيروان تعيش على وقع الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف حيث فاحت رائحة الجاوي و البخور و الحضرة و الاناشيد الروحية و الصوفية في ساحة باب الجلادين و المدينة العتيقة و مقام ابي زمعة البلوي بالاضافة الى المركب الثقافي اسد بن الفرات الذي احتضن عروض الزيارة و حزب اللطيف و الحضرة و التي ادخلت اجواء من الفرحة على اهالي القيروان و زوارها و لبست مدينة القيروان حلة الزينة وسط اجراءات امنية و تعزيزات مكثفة في كل مداخل المدينة و خاصة مقام ابي زمعة و ساحة جامع عقبة ابن نافع. القيروان شهدت اليوم خاصة حركية تجارية و بشرية كبيرة ادخلت الحيوية و الدينماكية على المدينة و منذ  الصباح  كما توافدت حشود كبيرة من الزوار و العائلات من كافة انحاء البلاد  و عبروا لجريدة عليسة عن سعادتهم بالتواجد في القيروان و الحماية الامنية  و متعة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف  مؤكدين على سحر القيروان و طابعها الديني و الروحي وهو ما اكتشفوه اثناء اداء فرق الحضرة اثناء مسابقة الانشاد الصوفي بمقام ابي زمعة بالاضافة الى عرض ” فاح السر ” حضرة عينينو القيروانية بالمركب الثقافي التي تفاعل معها الجمهور الحاضر مع رائحة الجاوي و البخور التي اضفت نكهة خاصة .و قد عبر الاطار التربوي و تلاميذ المعهد العلوي بتونس اثناء زيارتهم للقيروان عن اعجابهم بالاجواء الدينية و الروحية التي ابهرتهم و بدورهم لبسن زي السفساري التقليدي  الذي اضفى نكهة مميزة من خلال احياء العادات و التقاليد في معرض الصناعات التقليدية .و في المساء تكاثر عدد الزوار بشكل لافت و من بين الزوار محمد الناصر رئيس مجلس النواب و عدد من النواب رفقة الشيخ عبد الفتاح مورو و الاشراف على احياء ليلة ” المولدية ” بجامع عقبة ابن نافع بحضور امام الجامع الشيخ الطيب الغزي و المنشد الديني الشيخ محمد البراق و حضور غفير للمصلين و الزوار ختمت بتوزيع جوائز مسابقة ترتيل القران الكريم. رئيس مجلس النواب تحدث        ل” عليسة ” و اكد ان القيروان تبقى القيروان و تاريخها الديني شاهد على ذلك وهو سعيد بتواجده في الاحتفالات .النائبان خالد شوكات و مهدي بن غربية تحدثا بدورهما ل ” عليسة ” مشيرين لاهمية مدينة القيروان التاريخية و الروحية و قال شوكات ” القيروان تبعث برسالة ايجابيةو قوية للارهاب و ان الاحتفالات الامنة هي مكسب كبير للقيروان و لتونس. الشيخ عبد الفتاح ” مورو ” عبربدوره عن سعادته بتواجده مجددا في القيروان مبديا اعجابه بالسكينة و الطمئنينة في جامع عقبة ابن نافع و حفاوة الاستقبال .

0
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ.
إغلاق