غير مصنف

الشرق الأوسط . الولايات المتحدة: مشروع قانون لإجبار فيس بوك وتويتر على “الإبلاغ بأي سلوك إرهابي “

في محاولة لإجبار شركات مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة فيس بوك وتويتر، على التعاون مع قوات الأمن بخصوص قضايا الإرهاب، قدم عضوان في مجلس الشيوخ مشروع قانون يرغم هذه الشركات على “الإبلاع بأي سلوك إرهابي محتمل”.


تقدم اثنان من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي الثلاثاء باقتراح قانون يهدف إلى إجبار الشركات التقنية وخصوصا وسائل التواصل الاجتماعي مثل فيس بوك وتويتر على إبلاغ قوات الأمن عندما ترصد نشاطات إرهابية محتملة على منصاتها.


وقال بيان إن القانون الذي اقترحته الديموقراطية دايان فينستين والجمهوري ريتشارد بور ينص على أنه “إذا علمت شركات بنشاطات إرهابية مثل التخطيط لهجمات والتجنيد أو توزيع مواد إرهابية فعليها أن تنقل هذه المعلومات إلى قوات الأمن”.

0
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: هذا المحتوى غير قابل للنسخ.
إغلاق